“حديث” للداعية محمد مصطفى عبد القادر

متابعة: إف إف سي نيوز

تداول مستخدمو منصات التواصل الإجتماعي مقطع فيديو طريف و مضحك للداعية السوداني “محمد مصطفى عبد القادر” قائلاً: والله اني أصبحت في مقام شهرة ومحبة من المجتمع السوداني وهذا من الله وانا أدين للشعب السوداني بكل محبة وخير”.

مضيفاً: أصبحت إذا خرجت مشوارا في داخل العاصمة، أتأخر كثيراً نسبة لمحبة المجتمع السوداني لشخصي، بنات الثانوي دايرات يتصورن معاي، والله صحي، بنات الجامعة دايرات يتصورن معاي، حبوبتك دايرة تصور معاي، والله”

وقال مصطفى اعداء يختلفوا معاي يحبوني، لغاية أمس دا واحد قال لي انا صوفي ياشيخ، و انت رأي مختلف لكن بحبك جداً، والله كمان لمن اشاكل مع مرتي بقول ليها تباً لك.

واتسم الداعية “محمد مصطفى عبدالقادر” بكوميديا ضاحكة أثناء القاء محاضراته، لدرجة يتزاحم عليه الناس، كما عُرف بعبارات أصبحت شائعة يرددها بعض الشباب منها ” تباً لك” و “قم ياعاطل” وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *