ملكة الظلام .. عارضة أزياء من جنوب السودان تتحدى معايير الجمال

متابعة: إف إف سي نيوز

(CNN)– في بحرٍ من العارضات التي تنسجم ملامحهن وألوان بشرتهن مع معايير الجمال الغربية، تأتي عارضة الأزياء من جنوب السودان، نياكيم جاتويش، لتكسر فكرة الجمال التي اعتاد العالم عليها ببشرتها الغامقة الجميلة التي جعلت الأشخاص يلقبونها بـ”ملكة الظلام”.

وترتدي غاتويش اليوم بشرتها بفخر على منصات الأزياء، بعدما كادت أن تلجأ إلى تبييض بشرتها في الماضي.

وفي صغرها، لم تكن عارضة الأزياء من جنوب السودان، نياكيم غاتويتش، مهتمة بالتفكير عمّا أرادت القيام به كمهنة في المستقبل، بل كان كل ما يهمها التفكير بأمان عائلتها، ومصدر الطعام والشراب، إذ كانت تعيش في مخيم للاجئين بعد هروب عائلتها من الحرب في بلادها في عام 1993، قبل مولدها.

وخلال طفولتها، تنقلت العارضة من مخيم “ديما” للاجئين في إثيوبيا، إلى مخيم “كامكوما” في كينيا.

ورأت العارضة أول لمحة من عالم الموضة والأزياء عندما كانت في كينيا مع عائلتها وسط إجراءات تحضير السفر إلى الولايات المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *